Telefon Atakent Şube
Telefon Çamlıca Şube
صحة الأسنان الانتظار...

المفصل الصدغي الفكي

اضطرابات مفصل الفك (أمراض المفصل الفكي الصدغي)
عدد الأشخاص الذين يعانون من ألم في منطقة المفصل أو خلل في وظيفة المفصل هو أعلى بكثير مما كان متوقعا. يؤدي الى حصول تغييرات في الهياكل المجاورة خارج المفصل وظهور مشاهدات سريرية مختلفة في الأمراض الجهازية. يمكن مشاهدة الألم وفقدان الوظيفة في بعض الأحيان عند وجود اضطراب متعلق بالعضلات.
اضطرابات المفصل الصدغي الفكي
اضطرابات الفك الصدغي هي متلازمة الخلل الوظيفي و الألم التي تحدث في المفصل الصدغي الفكي (TMJ) و / أو عضلات المضغ.
أعراض اضطرابات المفصل الفكي الصدغي
• طنين في الأذنين
• صوت الصرير، النقر والطحن عند فتح وإغلاق الفم
• محدودية فتح أو قفل الفك
• ألم أو تصلب في الرقبة
• الدوار ، الإغماء
• ألم عند المضغ
• ألم في الوجه
• ألم عند إغلاق الأسنان على بعضها البعض
• الشعور بالتعب في الفك أثناء المضغ
• الخدر في اليدين
• الصعوبة في التثاءب

قد يحدث أيضًا إزاحة القرص أو التغييرات التنكسية في اللقيمة والقرص في المفصل الصدغي الفكي. لا يمكن دائمًا تفسير الاختلافات في الأعراض السريرية للمفصل الفكي الصدغي على أنها إزاحة في القرص. ينبغي أيضا إتخاذ الوظيفة والخلل في وظيفة عضلات المضغ في عين الاعتبار.
العوامل المسببة لاضطرابات المفصل الفكي الصدغي
• صدمة مباشرة إلى الفك (نتيجة لحادث أو ضربة)،
• الإصابات علاجية المنشأ (من قبل الطبيب) الناتجة أثناء العلاج الطبي أو علاج الأسنان،
• عيوب النمو في المفصل (نقص التنسج ، وما إلى ذلك)،
• اضطرابات المفاصل التنكسية، هشاشة العظام، التهاب المفاصل،
• أمراض المناعة الذاتية، التهاب المفاصل الروماتويدي، مرض الذئبة،
• أنشطة الفك ذو الخلل الوظيفي: الصرير ، صريف الأسنان،
• اضطرابات الحركة الفموية،
• الاضطرابات السلوكية: الإجهاد، الاكتئاب، اضطراب الجسدنة،
• التباينات الكبيرة في علاقات الفك،
• التباينات الكبيرة في إطباق الأسنان،
• عوامل غير معروفة.
كيف يمكنني معرفة اضطرابات المفصل الفكي الصدغي المصاب به؟
• هل شعرتم بألم غير معتاد؟
• هل يحدث صرير أو يصدر صوت نقر عند فتح الفك وإغلاقه؟
• هل تشعرون بآلام أو أوجاع في هذه المناطق؟ مفاصل الفك، الفك السفلي، الفك العلوي، الرقبة، مؤخرة الرأس، الجبهة ، الأصداغ.
• هل تعانون من انسداد أو ارتفاع في ضغط الأذن أو إفراز مفرط لشمع الأذن؟
• هل تسمعون بآذانكم أصواتا مثل الطنين أو الزئير؟
• هل شعرت بالدوار مسبقا؟
• هل تصابون بقشعريرة أو تنميل في أيديكم أو أصابعكم أو أذرعكم؟
• هل تتعبون بسهولة دائمًا أو تظنون أنكم تعانون من التعب المزمن؟
• هل تظهر علامات أسنانكم على لسانكم؟
• هل يدخل لسانكم بين أسنانكم عندما تقومون بالإبتلاع؟
• هل تواجهون صعوبة أثناء مضغ الطعام؟
• هل فقدتم أي من الأسنان في المنطقة الخلفية؟
• هل تضغطون على أسنانكم (الججز على الأسنان) في الليل أو النهار؟
• هل تضغطون على أسنانكم أثناء النوم ليلا؟ (اسألوا عائلتكم)
• هل سبق لكم أن استيقظتم من ألم الأسنان؟
• هل عانيتم من إصابة في الرقبة في أي وقت مضى؟
• هل تلقيتم ضربة على فككم أو وجهكم أو رأسكم؟
• هل تأثر الأدوية فترات قصيرة على آلامكم؟
• هل تزداد أعراضكم سوءًا أثناء المضغ؟
• هل تشعرون بالألم عند فتح وإغلاق فمكم بعد إدخال أصابعكم في أذنيكم والقيام بالضغط؟
• هل ينزلق الفك لديكم الى اليمين أو اليسار عند فتح فمكم؟
• هل يمكن لأصابعكم الثلاثة الأولى الدخول بشكل رأسي عند فتح فمكم؟
• هل يوجد عدم تناسق في وجهكم؟
إذا كانت إجابتكم “نعم” على العديد من هذه الأسئلة، فأنتم قد تكونون مصابين بمرض المفصل الفكي الصدغي (TMJ).