Telefon Atakent Şube
Telefon Çamlıca Şube
صحة الأسنان الانتظار...

تبييض الأسنان – التبييض

إنها طريقة أكسجة مستخدمة لتبييض الأسنان التي تغيرت ألوانها لأسباب مختلفة أو من أجل تفتيح بضع الدرجات من ألوان الأسنان بشكل خاص للشخص.
يزداد غمق الألوان الطبيعية للأسنان مع مرور السنوات وتعرضها للعوامل خارجية.
مع تنفيذ إجراء تبييض الأسنان في العيادة أو في المنزل عن طريق فتح درجة لون الأسنان 2-10 درجات بهدف تحقيق تبييض مرضي وابتسامة جميلة. يجب تنفيذ إجراء تبييض الأسنان تحت إشراف الخبراء.
هناك نوعان من التلوين يحدث في الأسنان.
1 – التلوين الداخلي: إنها تلوينات اخترقت الأسنان حيث توجد في داخلها ولا يمكن إزالتها بفرشاة الأسنان. يتم تضمين العيوب الهيكلية التي تحدث أثناء تكوين الأسنان في هذه الفئة أيضا. إجراء التبييض ناجح جدا في مثل هذه الحالات.
2 – التلوين خارجي: إنه التلوين الذي يلتصق بسطح الأسنان من بعض والقادم من مواد التلوين الموجودة في بعض الأطعمة والسجائر, الشاي والقهوة. من الممكن التخلص من هذه البقع في معظم الأحيان عن طريق إزالة جير الأسنان والتنظيف بالفرشاة الاحترافي الذي يتم بعد ذلك.
التلوينات مختلفة تتطلب علاجات مختلفة. لذلك، فإنه من الأفضل أن تقررّوا مع أطباء الأسنان في عيادتنا نوع التطبيق الذي يجب الخضوع له.
كيف يتم تنفيذ إجراء تبييض الأسنان (Bleaching)؟
التبييض هو عملية إزالة التلوينات التي تحدث في بنية الأسنان. يوجد حاليا طريقتان اثنتان لتبييض الأسنان. الأولى هي الطريقة التي يمكن للمريض تنفيذها بنفسه، وخطواتها هي كالتالي:
• حصول الطبيب على مقاس فمكم وإعداده للقوالب المطاطية الرفيعة التي يمكنكم ارتدائها على أسنانكم,
• وضع المريض الدواء في داخل قالب الأسنان الذي تم إعداده له ومن ثم تركيب هذا القالب على الأسنان التي يريد تبيضها لمدة لا تقل عن 6 – 8 ساعات في اليوم (يفضل أثناء النوم),
• إنهاء الفترة العلاجية خلال 1-4 أسابيع.
الطريقة الثانية هي التبييض الذي يؤديه الطبيب في بيئة العيادة والذي يتم تطبيقه على النحو التالي:
•يتم تطبيق دواء التبييض على الأسنان من قبل طبيب لديه خبرة حول هذا الإجراء.
• يتم تسليط مصدر ضوء أبيض على الأسنان المراد تبيضها لفترة معينة من الزمن.
• يمكن مشاهدة النتيجة عند انتهاء الإجراء على الفور,
على الرغم من أن كلا الطريقتين فعالتين، إلا أن اختيار الطريقة يعتمد على رأي الطبيب, درجة تلون الأسنان، ومدى السرعة التي يرغب فيها المريض يإنهاء فترة العلاج فيها.
هل هو إجراء آمن؟
نعم!
وفقًا للأبحاث المجرية، فإن تطبيق تبييض الأسنان يعد فعالا وآمنا للغاية إذا تم تنفيذه تحت إشراف طبيب الأسنان. لا تتعرض الأسنان واللثة لأي نوع من الأضرار.
هل ستعود الأسنان إلى حالتها السابقة بعد التبييض؟
سكون الأسنان دائما أكثر بياضا من ذي قبل. ومع ذلك، بناءً على عادات المرضى ورعايتهم الفموية، قد تكون هناك حاجة إلى تعزيز العلاج.
ما الأمور التي يجب علي تحملها أثناء خضوعي للعلاج؟
إذا كنت من المدخنين، يجب عيك عدم التدخين طوال وجود قوالب الأسنان المطاطية في داخل فمك. (ينطبق على تبييض الأسنان في المنزل). حساسية طفيفة تجاه الأطعمة/ المشروبات الساخنة والباردة سيتم التخلص منها مع نهاية العلاج.
كم من الوقت تبقى الأسنان الخاضعة للتببيض بيضاء؟
تبقى الأسنان التي تم تبيضها بطرق التبييض المختلفة بيضاء لعدة سنوات. لكن هذه الفترة تختلف من شخص لآخر. عادات الأكل والشرب، التدخين والتنظيف الأسنان كلها عوامل تؤثر على فترة بقاء الأسنان بيضاء.
تجدر الإشارة إلى أن التبييض قد لا يوفر البياض الذي تريده دائما. يعتمد معدل التبييض على درجة لون الأسنانك قبل تنفيذ إجراء التبييض ويختلف من شخص لآخر. لذلك، يجب عليكم مناقشة توقعاتكم مع طبيب الأسنان مقدمًا.